الاثنين، 21 أبريل، 2008

لا راحة فى الدنيا

لمن يبحثون عن المستحيل لا راحة فى الدنيااقول
مهما ازدهرت واخضرت هيجى يوم تكون فى زبول
فارضى يا بنى بحالك وانصت للكلام المعقول
اصبر على حال الدنيا ولا تكن قلق عجول
فالصبر يا بنى هو الدواء وبه الحظ تنول
والدنيا متقلبةو كل يوم لها حال توريك لون
من الوان الطيف السبعة وخاصة الازرق الارجون
ويوم تنكدك وتحزنك وتعزف لك شجون
ويوم تبسطك وتفرحك وعلى العكس تكون
لكن بالامل وطول البال كل شىء يهون
فاجعل شعارك الاملىوانتظر الصدر الحنون
عيش ايامك بكل ما فيها طول الايام والسنون
والزم الادب والاحتراموتخلى عن العبث والمجون