الأحد، 22 فبراير، 2009

احوالنا واحوال العالم

تقدم العالم بالعلم والعمل والعدالة والقيم الانسانية
وانفردنا نحن بالتمسك بالافعال الضارة السلبية المنافية
فمواعيدنا فشنــــــك واحوالنا ضنك ونقضيها بالعافية
وكلامنا كـــــــــذب باسلوب عـــــذب ووسائل لا نهائية
افعالنا اقــــــوال مصحوبة بالاهوال واطرافها مترامية
نتداوى بالامراض مهما كانت الاعــــــــــــراض هبابية
نتعلم الجهل وننهل مــــــــنه نهل بنفس مرتاحة وراضية
نعيش موت الموتى بكل ما اوتـــــــــى من حياة هبابية
نعايش الظلم بالخبث واللــــــــــــؤم وروح انسيابية
نعادى التقدم ونعز الهـــــدم والتهدم والحياة الترابية
نصادق الاعادى من كل وادى بدون وعـــــــى او مفهومية

هناك 7 تعليقات:

الفراشة الصغيرة يقول...

ههههههههههه

بجد حلوه قوى الطريقه التهكمية
من حياتنا الهبابية

حسن حنفى يقول...

تعرف هم عندهم بيطبقوا كتير من تعاليم دينا من غير ما يؤمنوا بيه واحنا عندنا بنؤمن بس من غير تنفيذ

norahaty يقول...

وصفك لحالنا مر اوى
ولا الصبر والعلقم
اد كده انا
حالنا تعبان
مرضان هزلان
ربنا يستر علينا

mahasen saber يقول...

احوالنا فى الغالب لا تسر بالذات نظرتنا وما نكنه لبعض ولانفسنا كبشر

واحوال العالم ماشيه الدنيا لحد ما يأذن المولى عز وجل بالنهايه

د. ياسر عمر عبد الفتاح يقول...

نوع من أنواع جلد الذات
قد يكون مفيداً ... أحياناً
خاصةً فى حالات الإفاقة

وكثيراً ما يكون ضاراً

دمت بود

صفـــــاء يقول...

.
قولت فأوفيت

ولم تترك لى ما يقال سوى أحسنت
.

Rosie يقول...

بجد انت شاعر موهوب...
كلماتك رائعة اضافة للمعاتى..
ربنا يوفقك